صحة نفسية

ما هي أسباب الاكتئاب ومضاعفاته وكيفية الوقاية منه؟

أسباب الاكتئاب

الاكتئاب هو مرض العصر، من منّا لم يُعاني من الاكتئاب بدرجات مُتفاوتة في المراحل المختلفة من الحياة؟ 

لم يقتصر مرض الاكتئاب على إصابة مراحل عمرية معينة دون الأخرى أو جنس معين دون الآخر. 

فجميع البشر معرضين للإصابة بمرض الاكتئاب. 

أعراض الاكتئاب مثل الحزن الشديد، العزلة، تجنب التجمعات وقد تصل إلى أعراض جسدية أيضاً وفي بعض الأحيان قد يلجأ الشخص المُكتئب إلى الانتحار. 

قد تختلف أسباب الاكتئاب طبقاً لعوامل كثيرة، وقد تتعدد وتختلف من شخص لآخر. 

فيما يلي ستتم مناقشة أسباب الاكتئاب. 

◾ أسباب الاكتئاب :

 تشمل الأسباب الشائعة ما يلي:

▪️ الوراثة أو فيما يُسمّى ب (تاريخ العائلة) :

أنت أكثر عرضة للإصابة بمرض الاكتئاب إذا كان أحد أفراد عائلتك قد أُصيب بالاكتئاب من قبل. 

▪️ صدمة الطفولة المبكرة :

عند حدوث الصدمات يتفاعل جسمك معها مثل الخوف والمواقف الصعبة المؤلمة. 

▪️ بنية الدماغ :

إذا كان الفص الأمامي للدماغ لديك أقل نشاطاً، تكون أكثر عرضة للاكتئاب. 

لا يعرف العلماء ما إذا كان هذا يحدث للدماغ قبل أو بعد ظهور أعراض الاكتئاب. 

▪️ وجود سبب أو حالة طبية :

قد تتسبب بعض الحالات الطبية التي تتعرض لها خلال حياتك إلى حدوث مشاكل نفسية خطيرة مثل الاكتئاب. 

▪️ الاختلافات البيولوجية قد تكون سبب هام من أسباب الاكتئاب :

الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب لديهم تغيرات جسدية في أدمغتهم، لاتزال أهمية هذه التغييرات غير مؤكدة ولكنها قد تساعد في تحديد الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الاكتئاب. 

▪️ كيمياء الدماغ:

يوجد في دماغ الإنسان بشكل طبيعي ناقلات عصبية، تلك الناقلات هي مواد كيميائية موجودة في الدماغ والتي من المحتمل أنها تلعب دوراً مهماً في حدوث مرض الاكتئاب. 

تُشير الأبحاث الحديثة إلى أن أي تغير يحدث في وظيفة تلك الناقلات العصبية وكيفية تفاعلها مع الدوائر العصبية المُشاركة في الحفاظ على استقرار المزاج قد تلعب دورًا مهمًا في الاكتئاب وعلاجه.

▪️ الهرمونات :

التغييرات التي تحدث وتُسبب اختلال في توازن الهرمونات في الجسم قد تؤدي إلى حدوث مرض الاكتئاب أو تحفيزه. 

 يُمكن أن تحدث التغيرات الهرمونية نتيجة للعديد من العوامل مثل : الحمل، أو الأسابيع أو الأشهر التالية للولادة (بعد الولادة)، أو مشاكل الغدة الدرقية أو انقطاع الطمث أو عدد من الحالات الأخرى.

 

 بالإضافة إلى هذه الأسباب، تشمل عوامل الخطر الأخرى للإصابة بمرض الاكتئاب ما يلي:

▪️ تدني احترام الذات أو انتقاد الذات

▪️ التاريخ الشخصي للمرض العقلي

▪️ بعض الأدوية مثل أدوية ارتفاع ضغط الدم والأدوية المنومة 

▪️ الأحداث المُجهدة للنفس، مثل فقدان شخص عزيز أو مشاكل اقتصادية أو طلاق. 

▪️تعاطي الكحول والمخدرات 

▪️الأمراض الخطيرة أو المزمنة، بما في ذلك السرطان أو السكتة الدماغية أو الألم المزمن أو أمراض القلب 

 

برغم تعدد أسباب الاكتئاب إلا أن في كثير من الحالات يتعذر على الأطباء النفسيين تحديد سبب الاكتئاب. 

 غالبًا ما يبدأ الاكتئاب في سن المراهقة، في العشرينات أو الثلاثينات، ولكن رغم ذلك فإن الاكتئاب ممكن أن يحدث في أي عمر. 

يتم تشخيص عدد أكبر من النساء بالاكتئاب عن الرجال، ولكن قد يكون هذا يرجع جزئيًا إلى أن النساء أكثر عرضة لطلب العلاج.

◾تعرفنا على أسباب الاكتئاب فما هي المضاعفات التي تنتج من مرض الاكتئاب؟ 

 الاكتئاب هو اضطراب خطير يمكن أن يكون له أثر فظيع عليك وعلى عائلتك. 

إذا لم يتم علاجه، قد يتحول الاكتئاب إلى حالة أشد سوءاً، مما يؤدي إلى حدوث مشاكل عاطفية وسلوكية وصحية تؤثر على كل مجال من مجالات حياتك.

 تتضمن أمثلة المضاعفات المرتبطة بالاكتئاب ما يلي:

▪️ زيادة الوزن أو السمنة، مما قد يؤدي إلى أمراض القلب والسكري

▪️ ألم أو مرض جسدي

▪️ إدمان الكحول أو المخدرات

▪️ القلق أو اضطراب الهلع أو الرهاب الاجتماعي

▪️ النزاعات العائلية، صعوبات العلاقة الزوجية، ومشاكل العمل أو المدرسة

▪️ العُزلة الاجتماعية

▪️ المشاعر الانتحارية، محاولات الانتحار أو الانتحار

▪️ تشويه الذات وأذيتها

▪️ الوفاة المبكرة بسبب الحالات الطبية

◾ الوقاية من مرض الاكتئاب :

 لا توجد طريقة مؤكدة للوقاية من الاكتئاب، ومع ذلك قد تُفيد هذه الاستراتيجيات.

▪️ اتخذ خطوات للسيطرة على التوتر والقلق ، لزيادة مرونتك وتعزيز احترامك لذاتك.

▪️ تواصل مع عائلتك وأصدقائك، خصوصًا في أوقات الأزمات لمساعدتك على تجاوز تلك الفترة العصيبة. 

▪️ احرص على الحصول على العلاج في أقرب فرصة. 

▪️التزم بالعلاج لمنع حدوث الانتكاسة. 

 


 

 

 

اقرأ أيضاَ

كيف تعرف أنك تعاني من الاكتئاب؟

 

السابق
فيروس كورونا : هل سينتهي بحلول فصل الصيف؟
التالي
ما هي أسباب المغص عند الأطفال حديثي الولاده وكيفيفة التعامل معه