الأمراض

جفاف العين :الاسباب والاعراض وكيفية العلاج وما هى الفئة الأكثر عرضة له ؟

جفاف العين :الاسباب والاعراض وكيفية العلاج وما هى الفئة الأكثر عرضة له ؟

تعد مشكلة جفاف العين من المشاكل الشائعة التى

تحدث نتيجة لخلل فى نوعية أو كمية الدموع التى تفرزها

العين .

ولكن ما فائدة تلك الدموع التى تقوم العين بإفرازها ؟

تعطى الدموع الرطوبة الكافية التى تحتاجها العين لذلك جفاف العين يكون مصحوب عادةً
بوخز مستمر فى العين والشعور بحرقة .

والآن سنتعرف على أعراض جفاف العين :-

جفاف العين يُعتبر عرضاً فى حد ذاته ولا يُعد مرضاً فى حد ذاته فيكون مصحوباً ب:-

شعور دائم بالوخز .
حدوث حرقة فى العين .
ألم وإحمرار بالعين .
حدوث حكة مستمرة .
تكون مخاط حول العين على شكل خيوط .
الإرهاق المستمر بعد القراءة أو استعمال جهاز الحاسوب .
إفراز الدموع المستمر بعد فترات طويلة من الجفاف.
المعاناة من ضبابية الرؤية بشكل متقطع .
الشعور بالتعب والإجهاد فى العين .
الشعور بثقل فى جفن العين .

ويحدث جفاف العين غالباً لعدة أسباب منها :-

أولا :-
عدم قدرة العين على إنتاج الكمية الكافية من الدموع اللازمة للمحافظة على رطوبتها
ويحدث ذلك نتيجة لعدة أسباب منها :-

التقدم فى العمر :

تناول بعض الأدوية كمضادات الإكتئاب ،ومضادات الهيستامين ،ومضادات الإحتقان
وأدوية مرض ارتفاع ضغط الدم ،وأدوية مرض الشلل الرعاش بالإضافة لموانع الحمل والهرمونات البديلة.

الإصابة ببعض الأمراض :-

كمرض السكرى ،والتهاب المفاصل ،وتصلب الجلد وأمراض الغدة الدرقية ونقص فيتامين “أ”
تلف الغدة الدمعية نتيجة لإلتهابها أو تعرضها لأشعة.
عمليات تصحيح النظر بالليزر حيث يكون الجفاف هو عرض مؤقت مصاحب للعملية .

ثانياً : زيادة معدل تبخر الدموع

فقد يحدث جفاف العين كنتيحة لعدم الموازنة بين ما تنتجه العين من دموع وبين معدل
تبخرها حيث تتبخر دموع العين كنتيجة ل :-
التعرض لهواء جاف ،أو دخان ،أو رياح شديدة.
اعتلال الجفون وهو “عبارة عن انقلاب الجفن السفلى للخارج “.
أو الإنطواء الجفنى وهو “عبارة عن انقلاب الجفن للداخل فيؤدى إلى احتكاك الرموش
بالقرنية فيؤدى ذلك إلى الإصابة بالجفاف.

ثالثاً:-

اختلال التوازن فى مكونات الدموع

حيث تتكون الدموع من ثلاث طبقات وهما الطبقة المائية والزيتية والمخاطية
وحدوث أى خلل فى إحدى المكونات يؤثر على المحافظة رطوبة العين وسلامتها من الجفاف.

ولجفاف العين ثلاث مضاعفات هامة :-

منها إصابة العين بإلتهابات :-

حيث تعد طبقة الدموع طبقة غنية بالبروتينات التى تشكل حاجزاً دفاعياً ضد الإلتهابات البكترية والفيروسية.

تلف فى سطح العين :-

فقد تنشأ العديد من الندوب على سطح العين والقرنية بالتحديد فى حالة إذا كان جفاف العين حاداً وشديداً .
والمصاب بجفاف العين يصعب عليه القيام بمهامه اليومية التى تتطلب التركيز كالقراءة.

ولكن ما هى الفئة الأكثر تعرضاً للإصابة بجفاف العين :-

تعد النساء هما الفئة الأكثر تعرضاً ،وكذلك أيضاً تعد النساء الحوامل أو من هن فى سن اليأس
أو من يخضعن للعلاج بالهرمونات البديلة هن أكثر عرضةً للإصابة بين النساء ولكن هذا لا يعنى
أن جفاف العين لا يحدث للرجال .

ولكن اذاً ما هو العلاج :-

يعد جفاف العين مرض وقتى لذلك يتم علاجه ببعض القطرات الطبية والدموع الصناعية التى
تعمل على تعويض قلة إفراز الدموع
ولكن هناك بعض الحالات التى تصاب بجاف العين أكثر من مرة ولمدة طويلة عليهم مراجعة
الطبيب لتجنب حدوث أى مخاطر .
فإستخدام الشخص للدموع الصناعية البديلة تساعده فى ترطيب عينه وحمايتها من أى التهاب
وإذا كان يرتدى عدسات لاصقة يبحث عن دموع صناعية تستخدم مع تلك العدسات.
ويجب أن يكون هواء المنزل نقى فيوصى الأطباء ألا يتعرض الشخص المصاب إلى أتربة أو غبار
لأن ذلك يؤدى إلى تهيج العين ،ويجب عليه ارتداء النظارات الشمسية حينما يكون الجو غير مناسب .
وعليه بالراحة من الجلوس المستمر أمام التلفاز أو الهاتف .
وعليه بشرب كمية كبيرة من السوائل فإن ذلك يعمل على تمديد الجسم بالرطوبة الازمة التى تحتاجها
العين لإفراز كمية مناسبة من الدموع .

السابق
سرطان المعدة : مراحله، تشخيصه وطرق العلاج؟
التالي
احمرار العين :الاسباب والاعراض وكيفية العلاج