صحة المرأة

كيف أحسب موعد ولادتي : مقال يهم كل امرأة

كل أحسب موعد ولادتي : مقال يهم كل امرأة

كيف أحسب موعد ولادتي، من التساؤلات الشائعة بين الأمهات الحوامل، حيث كثيرًا ما تقلق الحامل إزاء موعد الولادة، فغالبًا ما يحتاج  الأمر إلى بعض التجهيزات.

ومع ذلك هناك العديد  من الطرق المختلفة لحساب موعد الولادة مثل معرفة موعد حدوث  الحمل أو الإباضة، وتاريخ آخر دورة شهرية، وكذلك عن طريق الموجات فوق الصوتية.

وفي حالة الحمل عن طريق الإخصاب الخارجي، أو الحمل المعملي يجب معرفة تاريخ التحويل أو النقل؛ لتحديد موعد الولادة.

كيف أحسب موعد ولادتي؟

يتم حساب  موعد الولادة بشكل عام بعد انتهاء أربعين أسبوعًا، أي ما يعادل 280 يومًا بعد اليوم الأول من آخر دورة شهرية أو بعد الإباضة بـ 38 اسبوعًا.

وحتى تكون الإجابة بشكل دقيق على سؤال الأم الحامل كيف احسب موعد ولادتي، فإنه يجب استخدام الموجات فوق الصوتية في وقت مبكر لتحديد موعد الولادة.

بافتراض أن الحامل  تعرف تاريخ آخر دورة شهرية لها، فإن ذلك قد يساعد الطبيب في معرفة متى سيكون موعد الولادة بشكل دقيق.

وقد يتم استخدام عجلة الحمل وهي آداة بسيطة حيث يظهر من خلالها متى سيكون اليوم الـ 280 منذ حدوث آخر دورة شهرية، وبالتالي تخمين اليوم المتوقع للولادة.

هناك صيغة لحساب موعد الولادة تعرف باسم قاعدة نايجل. حيث تشبه طريقة عمل عجلة الحمل، ومن خلالها تتمكن النساء الحوامل  حساب موعد الولادة.

كيف أحسب موعد ولادتي من آخر دورة شهرية، وبالتاريخ الميلادي؟

يكون حساب موعد الولادة بعد آخر دورة شهرية، وذلك باستخدام عجلة  الحمل، وكذلك قاعدة نايجل التي تحدد موعد الولادة بناءً على فترة الحيض ، والتي تتضمن الآتي:

  • يتم سجل تاريخ آخر دورة شهرية للحامل.
  • ثم إضافة سنة واحدة.
  • ونضيف إليهم سبعة أيام أخرى.
  • ومن ثمّ القيام بنقل التاريخ ثلاثة أشهر إلى الوراء.

على سبيل المثال، إذا كان اليوم الأول من آخر دورة شهرية للحامل هو 1 يناير 2021، فيتم اتباع الخطوات التالية بالترتيب:

  • إضافة سنة واحدة (جعل التاريخ 1 يناير 2022).
  • ثم نضيف 7 أيام (يصبح 8 يناير 2022).
  • بعد ذلك يتم  نقل التاريخ 3 أشهر إلى الوراء (حتى 8 أكتوبر 2021).
  • سيكون تاريخ الولادة المتوقع  هو 8 أكتوبر

ومع ذلك إذا أعطى تطبيق الخصوبة  تاريخًا مختلفًا عن التاريخ الذي احتسبه الطبيب، فمن الغالب أنه كان يعتمد على تاريخ الإباضة، وليس على تاريخ آخر دورة شهرية.

حيث أنه غالبًا ما تكون الإباضة قد حدثت  في وقت مبكر أو متأخر عن اليوم الرابع عشر من  الدورة الشهرية، مما يؤدي   إلى تغيير موعد الولادة.

كيف أحسب موعد ولادتي بدقة؟

حساب موعد الولادة بدقة قد يكون عن طريق حساب أو معرفة موعد الإباضة، مقابل الحساب بناءً على موعد آخر دورة شهرية.

فقد يكون هناك فرق أسبوع عن الموعد المحدد للولادة، وقد يمثل هذا الأسبوع فروقًا كبيرة وبخاصًة في حالات الولادة القيصرية، والتي قد تكون مبكرة نتيجة لهذا الفرق.

لذلك من الممكن استخدام الموجات فوق الصوتية خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل – قبل إتمام ثلاثة عشر أسبوعًا – وذلك   لتأكيد تاريخ الولادة الذي حددته الدورة الشهرية الأخيرة.

يتم استعمال الموجات فوق الصوتية لحساب موعد الولادة بدقة

لا سيما إذا كان تاريخ آخر دورة التاريخ غير مؤكد، حيث يتم إجراء الموجات فوق الصوتية عبر المهبل.

ومن خلال الموجات فوق الصوتية يتم قياس طول الجنين من التاج إلى الردف، ومع ذلك تقدم الموجات فوق الصوتية تاريخ تقديري لموعد الولادة.

ومن الممكن أيضًا استعمال الموجات فوق الصوتية ذات القطر الثنائي، والتي تقيس قطر جمجمة الطفل، وهي تُعد  أكثر دقة من الطريقة الأولى في القياس.

لذلك وعلى حسب آخر ما تم ذكره خلال الأبحاث، عن كيفية تحديد موعد الولادة بدقة، فقد وُجِد أن:

  • حوالي أكثر من 30٪ من حالات الحمل، قد تجاوزت فترة الـ 41 أسبوعًا، وقد تم تحديد ذلك عند استخدام قاعدة نيجل.
  • كما أنه قد تم حصر حوالي 25٪  من الحوامل قد تخطين تاريخ الولادة المحدد، وذلك عند استخدام القياس من التاج إلى الردف.
  • في حين أن نسبة منهم تُقدر بـ 17٪ قد تجاوزوا مدة الـ 41 أسبوعًا، وذلك بعد تحديد موعد الولادة من خلال استخدام القطر الثنائي.

ومن خلال كل ما سبق، فإنه لا يزال تحديد موعد الولادة بدقة من خلال الموجات فوق الصوتية غير مثالي، ولا سيما إذا كان يختلف عن التاريخ المحدد في آخر دورة شهرية.

لذلك يجب تدوين كلا التاريخين في السجلات الطبية للحوامل.

وفي حال إذا كان موعد الولادة الذي تم تحديده من خلال الموجات فوق الصوتية أقل بحوالي أسبوع  عن موعد الولادة الذي تم تحديده من خلال آخر دورة شهرية.

فغالبًا ما يكون ذلك هو موعد الولادة الحقيقي والأكثر دقة، ولكن في حال تقدمه لأسبوع، فقد يتغير موعد الولادة عن الوقت المحدد.

كيف أعرف وقت ولادتي بالضبط، وما أهمية ذلك؟

يدور الكثير من التساؤلات عند الحوامل مثل كيف أحسب وقت ولادتي بالضبط والطرق التي يتم بها حساب موعد الولادة، سواء من خلال تحديد وقت آخر دورة أو بمواعيد الإباضة.

وقد ترجع أهمية تحديد موعد الولادة إلى عدة أسباب، أبسطها أن العائلة والاصدقاء يتطلعون إلى ميلاد الطفل الجديد ليقدموا الدعم والترحيب.

كما أن المتابعة الطبية تستلزم أن تعرفي موعد الولادة، لتتمكن من تتبع المعالم الصحية للحمل وإجراء اختبارات ما قبل الولادة

مثل تتبع تطور الجنين، ومعرفة  متى يجب أن تظهر ضربات القلب من خلال الموجات فوق الصوتية عبر المهبل، أو باستخدام دوبلر محمول باليد.

كذلك معرفة متى يجب أن يبدأ الطفل في الحركة، ومدى ارتفاع قاع الرحم.

كيف أحسب موعد ولادتي بالضبط؟ وكيف أعرف أن موعد ولادتي اقترب، وذلك عن طريق الآتي:

قد يشير تاريخ الولادة إلى الأسبوع الأربعين منذ حدوث آخر دورة شهرية، أو الأسبوع الثامن والثلاثين من الإباضة، وهو موعد يُعد قبل النهائي للولادة.

لذلك فبمجرد حساب موعد الولادة فمن المحتمل حدوث ذلك خلال أربعة أسابيع، قد تكون الولادة مبكرة بأسبوعين، أو بعد الموعد المحدد بأسبوعين.

وفي حال أن متوسط ​​مدة الحمل هو أربعين أسبوعًا، فقد يحدث أن  تضعي طفلك في وقت مبكر أو متأخر، حيث كان يُعد الحمل مكتملًا  في الماضي عند الـ 37 أسبوعًا.

ومع التطور الطبي الذي أظهر لنا  أن الولادة في الأسبوع السابع والثلاثين قد تؤدي إلى ازدياد  المخاطر الصحية، فقد كان لا بُد من وضع تعريفات جديدة.

لذلك وضعت الكلية الأمريكية لأطباء النساء والتوليد بعض التعريفات الجديدة والتي تحدد  حساب موعد الولادة، وتقسيمها لفترات، وتشمل:

  • الفترة المبكرة: وتتراوح ما بين 37  إلى 38 أسبوعًا وستة أيام.
  • الفترة المكتملة:  وهي تتراوح  ما بين 39 : 40 أسبوعًا، وستة أيام.
  • الفترة المتأخرة: وتشمل تأخر موعد الولادة حتى 41 أسبوعًا وستة أيام.
  • بعد فترة الحمل: حيث تتجاوز مدة  الحمل الـ 42 أسبوعًا.

مع ملاحظة أن في  جميع حالات الحمل – بما في ذلك الحمل  بالتوائم أو الثلاثة توائم أو أكثر – هي فترة حمل غير مكتملة    حتى تصل إلى 39 أسبوعًا.

كيف أعرف موعد ولادتي؟

وملخص ما سبق نستطيع تلخيص الإجابة على كيفية  حساب موعد الولادة  كالآتي:

كما جرت العادة ، يكون تاريخ الولادة المفترض هو 280 يومًا من الحمل، أي ما يعادل أربعين أسبوعًا، أو حوالي عشرة أشهر، والتي تُعرف أيضًا بالـ 10 أشهر القمرية.

وذلك من اليوم الأول من آخر دورة شهرية، وعلى الرغم من   ذلك، في حال عدم انتظام الدورة الشهرية، فقد يختلف موعد الولادة المحدد.

ويتطلب الأمر إجراء التصوير بالموجات فوق الصوتية؛ لتحديد موعد الولادة بدقة أكبر.

ويتراوح الحمل الكامل المدة من فترة تتراوح ما بين 37 : 40 أسبوع وستة أيام. وغالبًا ما تتم الولادة في تاريخ مختلف عن الذي تم تقديره.

حيث أنه 5٪ فقط من النساء قد يلدن في موعد ولادتهن.

وهكذا نكون قد تناولنا في هذا المقال الإجابة على التساؤل الشائع للحوامل، كيف أحسب موعد ولادتي.

المصادر

Very well family

Webmed

بقلم د\ راندا محمد 

 

السابق
كل ما تريد معرفته عن اضطراب الشخصية النرجسية وكيفية التعامل معها
التالي
هل التوتر يسبب كثرة التبول ؟