الأمراض

لماذا الصيام قبل تحليل الدم ضروري؟

الصيام قبل تحليل الدم من الأشياء الضرورية التي يؤكد عليها الأطباء قبل إجراء فحص الدم، وقد يتبادر إلى ذهنك عدة أسئلة، لماذا الصيام قبل تحليل الدم؟ وهل ستتأثر نتائج التحليل في حالة عدم الصيام؟ وماذا عن الأطفال والحوامل؟ هذا ما سنتعرض له  بالتفصيل في السطور التالية.

ما هي تحاليل الدم التي تتطلب الصيام قبل إجرائها؟

في البداية عليك معرفة أن بعض فحوصات الدم تحتاج إلى الصيام عن كل شيء عدا الماء قبل إجرائها، هذه الفحوصات تتضمن:

  • اختبار نسبة الجلوكوز في الدم (blood glucose test).
  • اختبار وظائف الكبد (liver function test).
  • فحص الكوليسترول (cholesterol test).
  • فحص مستوى الدهون الثلاثية (triglyceride level test).
  • اختبار مستوى الليبوبروتين عالي الكثافة (high-density lipoprotein (HDL) level test).
  • اختبار مستوى الليبوبروتين منخفض الكثافة (low-density lipoprotein (LDL) level test).
  • تحاليل الأيض الأساسية (basic metabolic panel).
  • اختبار وظائف الكلى (renal function panel).
  • اختبار معدل الليبوبروتين (lipoprotein panel).

لماذا الصيام قبل تحليل الدم ضروري؟

هل قمت بزيارة طبيبك مؤخرًا وطلب منك إجراء فحص للدم؟ إذن دعني أخبرك ما يجب عليك فعله.

يجب عليك الامتناع عن أي نوع طعام أو أي نوع شراب عدا الماء والالتزام بذلك للتأكد من دقة النتائج وعدم تأثرها بمكونات الأطعمة والمشروبات المختلفة من: 

البروتينات، والدهون، والكربوهيدرات، والفيتامينات، والمعادن، والتي بإمكانها حجب النتيجة الصحيحة لتحليل الدم.

ما هي مدة الصيام قبل تحليل الدم؟

تختلف مدة الصيام قبل تحليل الدم طبقًا لنوع الفحص، فبعض أنواع تحاليل الدم تحتاج الصيام لمدة 8 ساعات عن كل أنواع الأطعمة والمشروبات عدا الماء، في حين تحتاج بعض الفحوصات الصيام لمدة 12 ساعة.

ولذا نود توجيه نصيحة لك عزيزي القارئ، حاول أن تُجري الفحص في الصباح الباكر لأن ساعات نومك سيتم حسابها أيضًا ضمن ساعات الصيام، طالما أنك لم تشرب قهوة أو تأكل أي شيء بعد استيقاظك.

هل يمكنني تناول القهوة أثناء الصيام قبل تحليل الدم؟

حتى لو كانت قهوتك خالية من السكر تمامًا عزيزي القارئ فهي بإمكانها التأثير على نتائج التحليل.

وذلك بسبب احتوائها على مادة (الكافيين:caffeine) ومواد نباتية قابلة للذوبان، وهذا بدوره سيؤثر على صحة النتائج.

ومن الممكن أن تسبب القهوة أيضًا جفافًا وذلك لأن القهوة تُعد من مدرات البول مما سيزيد من معدلات التبول لدى الفرد.

وتأثير الجفاف هذا سيجعل من الصعب إيجاد الوريد المطلوب لإجراء التحليل وهذا سيرفع من معدلات التوتر لديك أيضًا.

هل يمكن شرب الماء قبل تحليل الدم؟

في حالة أن طبيبك لم ينصحك بعكس ذلك، فيمكنك شرب الماء قبل تحليل الدم، لأن تحاليل الدم تختلف عن العمليات الجراحية التي تتطلب خلو المعدة تمامًا من أي مأكولات أو مشروبات حتى الماء.

ولكن عليك شرب الماء سواء ماء الصنبور أو المياه المعدنية ولكن دون إضافة الليمون أو أي شيء آخر.

نود أيضًا توجيه نصيحة لك عزيزي القارئ، وهي أن الماء يجعل الأوردة أكثر وضوحًا، مما يجعل تحليل الدم أكثر سهولة، فاحرص على شرب الماء بكثرة قبل التحليل بيومين، وأيضًا شرب العديد من أكواب الماء قبل التحليل مباشرة.

ما الإجراءات التي ينبغي اتباعها في حالة احتياج طفلي لإجراء تحليل للدم؟

قد يحتاج الأطفال الصيام قبل تحليل الدم مثل البالغين، وفي هذه الحالة يجب أخذ رأي اختصاصي الأطفال في عدد الساعات التي ينبغي أن يصومها الطفل.

وهناك أيضًا بعض الأشياء التي يجب أن يتم مراعاتها خاصة مع الأطفال:   

  • إجراء التحليل مبكرًا قدر المستطاع.
  • محاولة تشتيت انتباه الطفل قدر الإمكان في الساعات التي تسبق إجراء التحليل، ويمكن أن يتم ذلك من خلال مشاهدة التلفاز، أو اللعب بالهاتف المحمول.
  • أخذ وجبة خفيفة حتى يأكلها الطفل بعد الانتهاء من إجراء التحليل مباشرة.
  • في حالة قيام الطفل بتناول الطعام خلال فترة الصيام قبل تحليل الدم دون معرفة الأم، فمن الأفضل إجراء التحليل في وقت آخر، بدلًا من الحصول على نتائج خاطئة.

ماذا عن الصيام قبل تحليل الدم في حالة الحمل؟

تحتاج المرأة الحامل لإجراء عدة تحاليل خلال فترة الحمل.

وذلك لتقييم الحالة الصحية للأم والطفل أثناء الحمل أو بعد الولادة.

وقد تحتاج بعض هذه التحاليل الصيام قبل إجرائها، ويجب بالطبع الاستماع والعمل بنصيحة الطبيب المتابع لحالة الأم.

يعد الصيام قبل تحليل الدم آمنًا في حالة الحمل طالما أن الأم في صحة جيدة ولا توجد أي خطورة على الحمل.

وقد ينصح الطبيب الأم بشرب الكثير من الماء أو البقاء داخل المنزل إذا كان الطقس حارًا.

قد يزيد الصيام قبل تحليل الدم من حموضة المعدة لبعض الحوامل، وفي حالة الشعور بأي أعراض غريبة قبل التحليل، يجب إخبار الطبيب فورًا.

في حالة زيارة طبيب غير طبيب النساء والتوليد، فيجب إخباره بالحمل قبل إجراء أي تحليل.

ماذا سيحدث في حالة عدم الصيام قبل تحليل الدم؟

سيكون هذا أحد أسباب خروج نتيجة تحليل الدم بصورة غير دقيقة، وفي هذه الحالة يُفضل تأجيل إجراء التحليل، أو إخبار الطبيب بذلك قبل إجراء تحليل الدم.

 

المصادر:

https://www.healthline.com/health/fasting-before-blood-test#qampa

https://youtu.be/yagPHph2AL4

 


  • بقلم / د. مريم نادي 
السابق
كل ما تريد معرفته عن نظام خسارة الوزن في نظام الكيتو
التالي
كل ما تريد معرفته عن تكميم المعدة بالمنظار عن طريق الفم